fbpx
0 رئيسيةأخبار رياضية

أحد أجمل سابقات الفورمولا ون, فيرشتابن يقدم سباق العمر لفريق ريد بول

شركة دعاية وإعلان , مقرها فيينا

النمسا نت – متابعات.

كسر السائق الهولندي ماكس فيرشتابن احتكار مرسيدس على سباقات الفورمولا واحد، ليُحقّق الفوز بسباق جائزة النمسا الكبرى، بعد معركة رائعة جمعته مع سائق فيراري شارل لوكلير خلال اللّفات الأخيرة من السباق.
على الرغم من انطلاقته السيئة وتراجعه إلى المركز السابع مع نهاية اللّفة الأولى، إلّا أنّ سائق ريد بُل قدّم تأدية مذهلة بعد إجراء وقفة الصيانة حيث دخل في منافسة حامية مع لوكلير.

واستطاع فيرشتابن تجاوز سائق فيراري قبل لفات قليلة من نهاية السباق، ولكنّ التجاوز لم يمرّ مرور الكرام بعد دفع الهولندي لمنافسه خارج الحلبة إذ فتحت لجنة الحكام تحقيقًا في الحادثة.

وهذا هو الفوز السادس لفيرشتابن في الفورمولا واحد، والأوّل هذا الموسم ليكسر احتكار مرسيدس على سباقات الفورمولا واحد هذا العام.

وتفوّق فيرشتابن بفارق 2.7 ثانية على لوكلير فيما أكمل فالتيري بوتاس مراكز منصة التتويج.

وتقدّم سيباستيان فيتيل إلى المركز الرابع بعد تجاوزه لمنافسه لويس هاميلتون خلال اللّفات الأخيرة حيث عانت مرسيدس من مشاكل متعلقة بالتبريد.

لاندو نوريس كان أفضل البقية لصالح مكلارين بحلوله في المركز السادس متقدمًا على بيير غاسلي وكارلوس ساينز الإبن.

وقد أكمل ثنائي ألفا روميو كيمي رايكونن وأنطونيو جيوفينازي ترتيب العشرة الأوائل.

مجريات السباق
حافظ لوكلير على صدارته على الانطلاقة، عكس فيرشتابن الذي حظيّ ببداية سيئة أرجعته من المركز الثاني إلى السابع مع نهاية اللّفة الأولى.

وحاول نوريس الاستفادة من ذلك للتقدّم إلى المركز الثالث قبل أن يخسر إيقاعه قليلاً ويتراجع للمركز الخامس وراء هاميلتون ورايكونن.

وخسر نوريس مركزًا إضافيًا إثر تجاوزه من قبل فيتيل في اللّفة الرابعة في الوقت الذي نجح فيه لوكلير توسيع أفضليته مع بوتاس إلى أكثر من 2.4 ثانية.

وقد أكمل فيتيل تقدّمه حيث استطاع تجاوز زميله السابق رايكونن ليتقدّم إلى المركز الرابع في اللّفة السابعة وسط تقدّم فيرشتابن للمركز السادس على حساب نوريس قبل أن يتقدّم بعدها للمركز الخامس على حساب رايكونن.

وفي اللّفة 12 أعلم فريق فيراري لوكلير بأنه سيتمّ اتباع الخطة “أ” حيث كان السائق المونغاسكي يبتعد بفارق 4 ثوانٍ في الصدارة.

وحصل سائق هاس كيفن ماغنوسن على عقوبة دخول/خروج من منطقة الصيانة لعدم توقفه بطريقة صحيحة على الخانة المخصصة له على شبكة الانطلاق.

وفي اللّفة 22 توقف بوتاس وخرج على إطارات “هارد” وهو ما قام به فيتيل، إلّا أنّ فيراري لم تكن مستعدة له بالكامل إذ استغرق توقفه حوالى 6 ثوانٍ ليخسر وقتًا ثمينًا.

وكشف الفريق بأنّ الطاقم الميكانيكي واجه مشكلة في التواصل اللاسلكي حيث لم يُدرك قدوم فيتيل في تلك اللّفة.

وفي اللّفة التالية، قام لوكلير بالتوقف تاركًا هاميلتون في الصدارة حيث أخبر البريطاني فريقه “الإطارات جيدة. لا تزال في حالةٍ جيدة”.

وقام البريطاني في اللّفة 31 بإجراء توقفه ليقوم فريقه بتغيير جناح سيارته الأمامي بوقت بلغ 11 ثانية حيث خرج في المركز الخامس.

وأعلم الصانع الألماني سائقه بأنّ تغيير الجناح الأمامي أتى نتيجة تعرّضه لبعض الأضرار على المنعطف العاشر.

وكان ترتيب السائقين الأوائل كالتالي: لوكلير، بوتاس، فيتيل، فيرشتابن، هاميلتون ونوريس. ولكن فيرشتابن بدأ بتقليص الفارق بشكل كبير مع فيتيل إذ وصل الفارق بينهما 0.3 ثانية خلال اللّفة 48.

وقد نجح سائق ريد بُل أمام أعين مشجّعيه على الحلبة من تجاوز فيتيل في اللّفة 50، إذ قام الأخير بالدخول لمنطقة الصيانة لتغيير إطاراته والتزوّد بإطارات “سوفت”.

وأكمل فيرشتابن تقدمه إذ قام بتجاوزٍ رائع على بوتاس حيث تواجد قبل 10 لفات من نهاية السباق بفارق 4.1 ثانية عن لوكلير.

وواصل فيرشتابن الضغط إذ قلّص الفارق إلى أقلّ من ثانية بوصول السباق إلى اللّفة 66 لحين نجاحه بتجاوزه ليخطف الفوز بالسباق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق