fbpx
0 رئيسيةأخبار محلية

البرلمان يقر إغلاق المركز السعودي للحوار بين الأديان في فيينا, والخطوة القادمة هي إغلاق السفارة!

صوتت أغلب أحزاب النمسا على إغلاق المركز

شركة دعاية وإعلان , مقرها فيينا

النمسا نت – خاص.

صوت البرلمان النمساوي على قرار ينص بإغلاق مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز للحوار بين الأديان في العاصمة النمساوية فيينا, حيث علل البرلمان قراراه بسبب إعدامات وشيكة بحق مراهقين في السعودية.

وصوتت الحزب الديمقراطي الاشتراكي SPÖ, وحزب الحرية اليميني الشعبوي FPÖ, وحزب Neos, وحزب الآن Jetzt, على مشروع القرار, فيما عارض القرار حزب الشعب اليميني المحافظ ÖVP, الذي يقوده المستشار السابق سيباستيان كورتس.

وبهذا تنهي النمسا رخصة المركز في فيينا, وكذلك إقامات العاملين به.

وعلق بيتر بيلتز, رئيس حزب الآن على القرار بقوله: “حققنا نجاحاً كبيراً, على المركز الإغلاق في غضون 14 يوماً كحد أقصى”.

وقال بيلتز “الخطوة التالية هي إغلاق السفارة السعودية, إنها إشارة دولية ستصل بالتأكيد إلى الرياض”

المصدر: النمسا نت, كوريير, متابعات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق