fbpx
0 رئيسيةأخبار أوروبا

مرشح رئاسة المفوضية الأوروبية “ملف اللجوء هو جرح سياسي مفتوح للقارة”

أعلن السياسي الألماني مانفريد فيبر، الذي يتنافس على رئاسة المفوضية الأوروبية، أنه سيجعل سياسة اللجوء قضية أساسية. وأعرب فيبر عن أمله في توافر مناخ ملائم للتعامل مع قضية اللاجئين بعد الانتخابات الأوروبية المقبلة.

دويتشه فيلله عربية.

وصف السياسي الألماني مانفريد فيبر، مرشح حزب الشعب الأوروبي المحافظ لرئاسة المفوضية الأوروبية في الانتخابات البرلمانية الأوروبية القادمة، السؤال عن التعامل مع المهاجرين بأنه “جرح سياسي مفتوح للقارة”.

وقال فيبر، المنتمي للحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا الألمانية، والذي يتطلع لرئاسة المفوضية الأوروبية خلفا لرئيسها الحالي جان-كلود يونكر، في تصريحات لإذاعة “دويتشلاند فونك” إنه سيجعل سياسة اللجوء قضية أساسية مهمة.

يشار إلى أن كيفية توزيع اللاجئين بشكل تضامني بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي مسألة معلقة لم تجد حلا منذ أعوام على المستوى الأوروبي. وترفض الدول الشرقية بالاتحاد، بصفة خاصة، استقبال مهاجرين وفق اتفاق لتوزيعهم.

وفي هذا السياق، أكد فيبر أن حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي تعد شرطا أساسيا لحل السؤال بشأن كيفية التعامل مع اللاجئين، ولكن فيبر أعرب عن تفاؤل حذر فيما يتعلق بالتوصل لحل. وفي نفس الوقت، أعرب فيبر عن أمله في توافر مناخ مختلف بعد الانتخابات البرلمانية الأوروبية نهاية أيار/مايو القادم.

وانتقد فيبر مجلس الاتحاد الأوروبي، وقال إنه لا يمكن الحديث عن وضع حصة لتوزيع اللاجئين في الداخل إلا إذا تم ضمان أن تقرر الحكومة هوية من يأتون إلى أوروبا وليس عصابات التهريب.

هـ.د/ أ.ح (أ ف ب، د ب أ)

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق